القوى السياسية والعسكرية والمدنية في سوريا (2011-2021) حركة أحرار الشام الإسلامية

القوى السياسية والعسكرية والمدنية في سوريا (2011-2021)

حركة أحرار الشام الإسلامية

لعل من أكثر الحركات الجهادية غموضا وسرية حركة أحرار الشام. وقد دفعت ثمن السرية المؤسساتية عملية قضت على أهم كوادرها ومؤسسيها بمن فيهم أميرها المؤسس حسان عبود (أبو عبد الله الحموي).

ظهر اسم “أحرار الشام” في فيلم مبكر على شبكات التواصل الاجتماعي يعود للنصف الثاني من حزيران/يونيو 2011 لمجموعة من المقاتلين يحملون راية كتب عليها “كتائب أحرار الشام”، بعد قرابة عشرين يوما من الإفراج عن مؤسسها حسان عبود، وقد تحولت إلى حركة أحرار الشام الإسلامية باتحاد أربع فصائل إسلامية سورية هي كتائب أحرار الشام وحركة الفجر الإسلامية وجماعة الطليعة الإسلامية وكتائب الإيمان المقاتلة في نهاية 2011.

لقراءة الدراسة:

هذه الدراسة فصل من كتاب جماعي يصدر في 2021 عن المعهد الاسكندنافي لحقوق الإنسان/مؤسسة هيثم مناع بعنوان: القوى السياسية والمدنية والعسكرية في سوريا(2011-2021)

ahrar al sham 2021